تابعنا على فيسبوك

الثلاثاء، 10 يناير، 2017

خبراء الاقتصاد يحددون أسباب انخفاض سعر الدولار خلال الأسبوعين الأخيرين وتوقعاتهم لسعر الدولار الايام المقبلة




خبراء الاقتصاد يحددون أسباب انخفاض سعر الدولار خلال الأسبوعين الأخيرين وتوقعاتهم لسعر الدولار الايام المقبلة

                                                                                                   حددت سهر الدماطي الخبيرة الاقتصادية وعضو مجلس الأعمال المصري الاماراتي أسباب إنخفاض سعر الدولار خلال الأسبوعين الأخيرين وذلك بعد أن واصلت أسعار الدولار تراجعها التدريجي في البنوك ، حيث بلغ سعر الدولار خلال الأسبوعين الأخير ما بين 17.86 جنيه و 18.50 جنيه للشراء وما بين 18.10 و18.85 جنيه للبيع. وذلك للأسباب التالية :-

1- تراجع الطلب على الدولار نتيجة لسفر العديد من الأجانب خارج مصر بسبب موسم الأعياد.



2- تراجع طلب الشركات على الدولار حيث أن معظم الشركات قد أغلقت ميزانياتها في نهاية شهر ديسمبر الماضي.

4- قيام البنوك بتحويل الارباح للشركات بنهاية العام المالي.

وأخيراً أشارت سهر الدماطي إلا أنه على الرغم من التراجع الجاري حالياً في سعر الدولار إلا أنه من الصعب توقع اتجاه سعر الدولار في الفترة المقبلة وذلك لأنه منذ تحرير سعر الصرف فإن سعر الدولار يخضع طبقاً لآليات العرض والطلب.

من جهته قال محسن عادل الخبير الاقتصادي في أسواق المال بأن سعر الدولار لن يستقر إلا فى حالة خفض حجم واردات مصر من الخارج.

وأشار أن التراجع الحادث في سعر الدولار خلال هذه الأيام يرجع إلى زيادة تحويلات المصريين العاملين بالخارج مما أدي إلى وجود وفرة دولارية في سوق المال.

وأكد محسن عادل بأنه على المدى المتوسط فإن سعر الدولار سينخفض إلى 14 و16 جنيه في حالة وجود وفرة دولارية وانخفاض حجم الواردات وتدفق السياح إلى مصر مرة أخرى.

ليست هناك تعليقات:
التعليقات