تابعنا على فيسبوك

الثلاثاء، 29 نوفمبر، 2016

متابعة مستمرة لسعر الدولار فى السوق السوداء اليوم الثلاثاء



متابعة مستمرة لسعر الدولار فى السوق السوداء اليوم الثلاثاء
حيث أن الأسعار الخاصة بالدولار الأمريكي في البنوك تراوحت ما بين 17.40 جنية إلى 17.75 جنية وذلك كسعر شراء أما أسعار البيع داخل البنوك المصرية اليوم تراوحت ما بين 17.85 جنية إلى 18.00 جنية للدولار فيس حين أن الأسعار ارتفعت للسوق السوداء لتسجل مبلغ 18.00 جنية للبيع و 18.20 جنية للشراء.

عاجل : تغير شديد فى سعر الدولار منتصف تعاملات الثلاثاء والدولار يبدا رحلته ال ال19 جنية




عاجل : تغير شديد فى سعر الدولار منتصف تعاملات الثلاثاء والدولار يبدا رحلته ال ال19 جنية
سجل سعر صرف الدولار الأمريكي ارتفاع تاريخي، محققا أرقام قياسية جديدة، خلال تعاملات اليوم الثلاثاء 29 نوفمبر، في تعاملات البنوك المحلية، حيث تجاوز السعر حاجز الـ 18 جنيه، في عدد من البنوك، حيث سجل البنك المصري الخليجي، وبنك إتش إس بي سي مصر، وبنك الشركة المصرفية العربية الدولية، بـ 18.25 جنيه، ليقطع سعر البيع ربع مشوار الـ 19 جنيه. كما سجل سعر البيع ببنك التعمير والإسكان 18.10 جنيه، بينما سجل سعر بيع الورقة الخضراء بالبنك التجاري الدولي، ومصرف أبو ظبي الإسلامي 18.05 جنيه، في حين أن البنك اﻷهلي الكويتي، وبنك فيصل الإسلامي المصري، سجل سعر بيع العملة الأمريكية بتعاملاتهما اليوم 18 جنيه. وارتفع سعر الشراء بتعاملات البنوك المحلية اليوم، مسجلا 17.80 جنيه بالبنك المصري الخليجي، يليه بنك إتش إس بي سي مصر مسجلا 17.79 جنيه، يليه بنك البركة مصر مسجلا 17.76 جنيه. سعر الدولار الأمريكي اليوم بتعاملات البنوك.

هااام : رئيس بنك مصر يجيب هل سوف يستمر الدولار فى الصعود خلال الفترة المقبلة



رئيس بنك مصر يجيب هل سوف يستمر الدولار فى الصعود خلال الفترة المقبلة
قال رئيس مجلس إدارة بنك مصر محمد الاتربي أن الارتفاعات الجارية حالياً في سعر الدولار ووصول الدولار إلى 17.55 جنيه للشراء و 17.85 جنيه للبيع هو أمر عادي وطبيعي جداً بعد قرار محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر تحرير سعر الصرف. وأشار رئيس بنك مصر بأن الدولار سوف ينخفض خلال الأيام القليلة المقبلة لأن الدولة تتبع سياسة حالية تتبني تخفيف عمليات الاستيراد وترشيد الاستهلاك ، لأأن الاستيراد من الخارج هو أحد أسباب إرتفاع سعر الدولار نتيجة لزيادة الطلب عليه. وأضاف رئيس بنك مصر أن تشجيع الدولة للأستثمار المباشر وترشيد عمليات الاستيراد سوف تؤتي ثمارها في القريب العاجل حيث أنها سستسهم فى  خفض سعر الدولار مقابل الجنيه المصري. وفي النهاية ناشد رئيس بنك مصر المصريين العاملين في الخارج أن يقوموا بإيداع أموالهم في مصر ويستفيدوا بأسعار الفائدة المميزة التي طرحتها البنوك المصرية خلال الفترة الماضية.

مسؤل سعودى يحذر الدولار فى مصر سوف يصل ال 30 جنية



حذر عضو المجلس السعودي - المصري للأعمال ، ناصر الطيار، من تأثر الاستثمارات السعودية في مصر، جراء تحرير سعر صرف الجنيه أمام الدولار.    وكشف المسئول السعودي ، عن مخاوفه من أن يصل سعر الدولار إلى 30 جنيهًا، معتبرًا أن حدوث ذلك سيؤثر على الاستثمارات السعودية التي تقوم بالدولار وليس الجنيه.   وأوضح أن "آثار تعويم سعر صرف الجنيه المصري مقابل العملات الأجنبية انعكس على جميع المستثمرين السعوديين"، مشيرًا إلى أنه قد تم اتخاذ قرار إيقاف بيع الوحدات السكنية للمستثمرين السعوديين حتى تستقر الأسعار.    وأضاف "الطيار": توجد لدي استثمارات في قطاع الطيران في السوق المصرية، وها أنا أواجه ذات المشكلة، حيث تتم عملية البيع بالجنيه، بينما يتم دفع التكاليف التشغيلية بالدولار"، بحسب "هافينجتون بوست عربي".    وشهدت السوق الموازية كسادا واضحا في حركة الصرف للعملة الخضراء بتعاملات هذا الأسبوع، وذلك بسبب التقارب الكبير بين الأسعار المطروحة من قبل التجار والمتعاملين بالسوق السوداء وبين الأسعار الحالية بالبنوك، حيث سببت الرؤية الضبابية لمستقبل الدولار والتغيرات المفاجئة له عقب قرار التعويم، حالة من الريبة والقلق لدى التجار والمتعاملين بـ "السوداء" ما دفعهم للإحجام أو التقليل من عمليات التداول.   وألغى البنك المركزي، في إطار القرارات التي أصدرها مع تعويم الجنيه  في الثالث من شهر نوفمبر الجاري، قائمة السلع الأساسية التي كان يتعين على البنوك إعطائها أولوية في تدبير العملة الصعبة لتنفيذ عملياتها الاستيرادية، ورفع أسعار الفائدة بواقع 300 نقطة أساس لتحقيق الاستقرار للجنيه بعد التعويم، وسمح بعودة سوق بين البنوك، وألزمها شفهيًا بتمويل السلع الأساسية والأدوية ومستلزمات الإنتاج فقط، وأصبحت البنوك حرة في توفير العملة الصعبة لأي مستورد حسب توافر العملة لديها.   ولم يفرض المركزي أي قيود على إيداع وسحب العملات الأجنبية للأفراد والشركات، مع استمرار حدود الإيداع والسحب السابقة للشركات التي تعمل في مجال استيراد السلع والمنتجات غير الأساسية فقط، بواقع 50 ألف دولار شهريا للإيداع، و30 ألف دولار يوميا بالنسبة للسحب.      

مجددا وبالصور البنك المركزى يرفع سعر الدولار




مجددا وبالصور البنك المركزى يرفع سعر الدولار
حيث قام البنك المركزي برفع متوسط سعر الدولار وسجل 17.4854 جنيه للشراء اليوم الأحد ، فى مقابل 17.3766 جنيه للشراء فى تعاملات الخميس 24 نوفمبر، كما ارتفع متوسط سعر بيع الدولار فى البنوك ليسجل 17.8969 جنيه، بدلاً من 17.8134 جنيه للشراء كما سجلت أسعار الصرف الرسمية أعلى سعر للشراء منذ بداية تطبيق التعويم بواقع 17.4808 جنيه، و17.9068 جنيه للبيع، مقابل 17.3707 جنيه للشراء فى تعاملات الخميس 24 نوفمبر و17.8001 جنيه للبيع.

ضاحى خلفان وتنبؤاتة للدولار مسار حديث الفيس فهل يتحقق ذلك



ضاحى خلفان وتنبؤاتة للدولار مسار حديث الفيس فهل يتحقق ذلك
كتب ضاحي خلفان – رئيس شرطة دبي السابق عبر حسابه الشخصي علي تويتر نبؤات عن الوضع في مصر تنبأ ضاحي خلفان أن تتساوى قيمة الجنيه المصري مع الدولار خلال 10 سنوات . وقال “خلفان” في سلسلة تغريدات: “تجار الجنية المصري في السوق السوداء ستكون سنواتهم القادمة سوداء…فتعويم الجنيه المصري سيغرقهم…3 إلى 4 سنوات وتنتظم الأمور” .. مضيفًا: “رفع الدعم عن الوقود يعود بالنفع الاشمل على موازنة الدولة .. قرار صح 98%” حسب قوله. وأضاف: “البترول والغاز غير المكتشف في مصر هائل وستذكرون ما أقول لكم” .. مستدركًا: “بلد بين بلدين بتروليين السعودية وليبيا ازاي يكون البترول قليل؟ فيه مش ممكن. وتابع: “بعد 10 سنوات سيعادل الجنيه الدولار في صرف السوق”.

عاجل : البنك المركزى يتخذ اجراءا جديدا بخصوص تحويل الاموال



عاجل : البنك المركزى يتخذ اجراءا جديدا بخصوص تحويل الاموال
أعلن أيمن الحسيني وكيل محافظ البنك المركزي، بأن  عدد مشتركيّ خدمة تحويل الأموال عبر المحمول و التي تقدمها شركات المحمول الثلاث (فودافون واورنج واتصالات) حيث وصل إلى 6.3 مليون مشترك حتى أكتوبر الماضي، بمعدل نمو بلغ 60%. وقال “الحسيني” فى إجتماعه مع اللجنة الخاصة بالمدفوعات الإلكترونية و الشمول المالي بمعرض القاهرة الدول للاتصالات، إن البنك المركزي بصدد وضع قواعد جديدة للخدمة في ضوء هذا النمو، تتعلق بعضها بمكافحة غسيل الأموال و إعادة النظر في الحد الاقصى  لتحويل الأموال و إشراك الشخصيات الاعتبارية للمنظومة، ووضع قواعد أكثر تفصيلا لأمن المعلومات. واكد على ان “هذا الامرلايمكن ان يكتمل دون التعاون مع الجهات الرقابية وجهاز تنظيم الاتصالات”، مضيفاً أن حضور ممثليّ الهيئات الرقابية وشركات المدفوعات بالمعرض يأتي في إطار تطوير الخدمات للمواطنين، لافتا إلى أنه ثبت أن هناك علاقة بين الشمول المالي وما بين الاستقرار المالي و الاستقرار الاقتصادي، كما انه يعزز التنافس بين المؤسسات المالي وتقديم خدمات ذات جودة للعملاء. وأكد أن الخدمات المالية الرقمية تمنح العملاء مزايا تجعلها أكثر تنافسية، لافتا إلى أن التقنيات الحديثة تمثل فرصة للشكل المالي وهامة بالنسبة للشركات الصغيرة و المتوسطة، كما تمكن الجهات الرقابية من مكافحة غسيل الأموال ومكافحة الإرهاب. شاركها

الاثنين، 28 نوفمبر، 2016

الاسباب المنطقية التى دفت الدولار للصعود ومواصلة الصعود الفترة المقبلة





الاسباب المنطقية التى دفت الدولار للصعود ومواصلة الصعود الفترة المقبلة
الكثير من القرارات التى يتخذها الرجل الأول فى البنك المركزى، وصاحب القرار الجرئ بتعويم سعر صرف الجنيه مقابل العملات الجنبية، دون مراجعة مجلس البنوك حول مقترحات إتخذا مثل هذه القرارات المصيرية للشعب المصرى. غياب التنسيق المركزى مع الحكومة والبرلمان.. وعدم مراعاة البعد الاجتماعى ومع أن القرارات من الناحية الاقتصادية مجدية ولا يشوبها شائبة إلا أن البعد المالى غير النقدى والبعد الاجتماعى يظهر فيهما الكثير من الملاحظات خاصة في غياب سياسة حكومية واضعة لضبط الأسواق لتتناغم تحركات “المركزى” مع الحكومة، وربما كان السبب عدم جلوس الطرفين مع لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب لتنسيق التحركات بينهم. أدى قلة المعروض من الدولار الأمريكى وتضارب التصريحات بين المسئولين في البنوك ومجتمع رجال الأعمال والمستوردين، الذين يعانون من شح السيولة النقدية من العملة الخضراء، على الرغم من إعلان طارق فايد وكيل محافظ البنك المركزى، في 21 نوفمبر الجارى، أن حجم النقد الأجنبى الذى دخل البنوك خلال الأسبوعين الأولين لتعويم الجنيه بلغت 3 مليارات دولار. تهافت المودعين على إدخار الدولارات في البنوك.. وعزوف المستثمرين عن الاقتراض لزيادة الفائدة ومع تهافت المودعين على إدخار الدولارات في البنوك بعد أن كانت متداولة في السوق السوداء ويتم تخزينها في المنازل أصبحت فى حوذة البنوك، إلا طلبات المستوردين لاستيراد السلع اللازمة للسوق المحلى لازالت لا تلبي بالسرعة المطلوبة أو بالكميات المستهدفة، بالإضافة لتسابق ومضاربة البنوك في تحديد السعر يوميًا لجذب التحويلات والمودعين ، إلا أن مثل هذه التحركات تعد لدى المستثمرين مرحلة خطر وليس رخاء ما يدفعهم لتجميد أعمالهم لعدم قدرتهم على تحديد تكلفة المشروع أو الجدوى الاقتصادية منه، وسيظل هذا الأمر حتى مرور شهرين بعد قرار طارق عامر محافظ البنك المركزى بتعويم الجنيه وفقًا للخبراء والمتخصصين في الصرافة. الاحتياطات النقدية لدي البنك المركزى قدرت بنحو 19.041 مليار دولار بنهاية أكتوبر.. وهدأت الأسبوع الماضى موجة صعود الدولار إذ وصل إلى 18.25 في بعض التعاملات وانخفض لأقل من 17.20 جنيه، لتسجل أمس السبت متوسط أسعار تداول 17.42 جنيه لكل دولار، وذلك تأثرًا بحصول مصر على الشريحة الأولى من قرض صندوق النقد الدولى وقيمتها 2.75 مليار دولار، كما أن الاحتياطات النقدية لدي البنك المركزى قدرت بنحو 19.041 مليار دولار بنهاية أكتوبر انخفاضًا عن نهاية سبتمبر الماضي التى كانت 19.592 مليار دولار وفقًا لتقارير البنك المركزى. وأدى زيادة الفائدة على الاقتراض لعزوف المستثمرين على الاقتراض حتى يستقر السوق إذ رفع البنك المركزي في 17 مارس الماضى، أسعار الفائدة على عائد الإيداع والإقراض بواقع 150 نقطة أساس (1.5%)، ليصل إلى 10.75% و11.75% على التوالى، وهو ما يعاكس كل النظريات الاقتصادية التى تؤكد أن انخفاض الفائدة تزيد من معدلات الاقتراض وتزيد المنافسة بين البنوك ما ينعش قروض الشركات والأفراد على حد سواء وهو الأساس لأى عمل بنك. فاتورة الاستيراد سنويًا 85 مليار سنويًا وجدير بالذكر أن إجمالى واردات مصر من المواد الخام والسلع المكتملة يبلغ سنويًا قرابة 85 مليار دولار. وعادت شركات الصرافة لتزدهر مرة اخرى وتحقق أرباح مع أن أسعار الشراء منخفضة عن أسعار البنوك إلا أن الحاجز النفسي الذى ترسخ عبر سنوات أفقد البعض الثقة فى القطاع المصرفى الرسمى أو أصابتهم حالة من التعود فى التعامل مع الصرافة وتجار السوق السوداء أحيانًا اخرى. في يوليو الماضى وصلت الوادئع بالجهاز المصرفى إلى 2 تريليون جنيه، وبعد رفع الفائدة على الإيداع في شهادات قناة السويس من 12 إلى 15.5% بينما الفائدة على الشهادات البلاتينية وهى أكبر وعاء إدخارى فى القطاع المصرفى تتراوح الفائدة فيها ما بين 15 إلى 20% لمدة عام ونصف، أما الفائدة في صندوق توفير البريد تبلغ 10.25%. ووسط تزايد القروض الحكومية من البنوك والتى وصلت إلى 35 مليار جنيه شهريًا حتى وصل إجمالى الدين المحلى 2.6 تريليون جنيه بنهاية شهر يونيو الماضى بحسب تقرير البنك المركزى الذى أقر أيضًا بأن عبء خدمة الدين المحلى للدولة سجل 500 مليار جنيه سنويًا، إذ يتأثر إجمالى الدين المحلى بأثر رجعى بنسبة الفائدة إرتفاعًا أو إنخفاضًا. وتتزايد المخاوف في الأوساط الاقتصادية بسبب توجه بعض الأفراد من إيقاف بعض المشروعات التجارية أو سحب أموالهم من البورصة لإيداعها فى البنوك على شكل شهادات وودائع للاستفادة من سعر الفائدة المرتفع ما يؤدى لإنخفاض السيولة المتداولة فى السوق ويزيد من عملية الركود التضخمى الناتج عن زيادة الأسعار وقلة السيولة النقدية ما ينعكس على عجز الموازنة العامة للدولة الذى يتأثر بعدة عوامل أبرزها فاتورة دعم السلع والخدمات والديون الخارجية والداخلية للدولة، وينعك كل ذلك على إلتزام الحكومة بدفع فوائد مرتفعة على أذون الخزانة العامة والسندات بالجنيه المصرى، ما قد يؤدى لسيناريو سيئ وهو زيادة التضخم لعدم وجود غطاء نقدى من الدولار يوازى العملة التى يتم طباعتها وهو ما أعلنت عنه مصادر مطلعة فى البنك المركزى بالفعل إذ كشفت يوم السبت 19 نوفمبر الجارى، أن البنك بصدد البدء فى طباعة 300 مليون ورقة مالية فئة نصف جنيه وطرحها فى الأسواق خلال نفس الشهر.

محافظ البنك المركزي يفجر مفاجأة كبرى ويؤكد هذا هو السعر الحقيقي للدولار اليوم وخلال الأيام القادمة وخلاف ذلك فهو كذب وإشاعات



محافظ البنك المركزي يفجر مفاجأة كبرى ويؤكد هذا هو السعر الحقيقي للدولار اليوم وخلال الأيام القادمة وخلاف ذلك فهو كذب وإشاعات
ــ أعلن محافظ البنك المركزي في بيان عاجل له عن سعر الدولار في البنوك المصرية، حيث قام بالإعلان رسميا عن رفع سعر لدولار أمام الجنيه المصري، ليسجل الدولار 17.4854 جنيه مصري للشراء في مقابل 17.8969 جنيه للبيع .   وذلك بعد أن كان الدولار يسجل 17.3766 جنيه مصري للشراء في مقابل 17.8434 للبيع، وجاءت تلك الخطوة من البنك المركزي بعد الزيادة الكبرى والملحوظة في سعر الدولار في البنوك ووصولها ل 20 جنيه مصري وذلك خلال الفترة المقبلة.   ولكنه أعلن أيضا أن الدولار سوف يبدأ في إنخفاضه مرة أخرى مع بداية العام الجديد، وسوف يصبح سعره 12 أو 13 جنيه مصري، وذلك بعد أن أعلن البنك المركزي عن طرحه أذون خزانة بقيمة 9.250 مليار جنيه وذلك لسد العجز المستمر في الموازنة العامة للدولة، والتي أصبحت تشكل بلبلة في رأس النظام الحاكم.   المصدر .. مصر فايف .

متابعة مستمرة سعر الدولار في السوق السوداء اليوم الاثنين 28/11/2016



متابعة مستمرة سعر الدولار في السوق السوداء اليوم الاثنين 28/11/2016
ـــ مازال الدولار في السوق السوداء يعيش حالة كبرى من الازدهار والإرتفاع الغير مسبوق والذي يحدث لأول مرة في تاريخ العملات، وخاصة بعد قرار تعويم الجنيه المصري، الذي أدى إلى إرتفاعه أيضا في البنوك المصرية.   حيث أن الدولار يسجل إرتفاعا كبيرا ومبالغا في البنوك المصرية ورغم ذلك هناك الكثير من الشكاوي التي وردت بخصوص قلة العملة الخضراء في البنوك المصرية، للخوف الشديد لدى الأفراد من بيع ما لديهم والتعرض للخسارة فيما بعد، كما أنه هناك الكثير من المصادر التي طالبت الأفراد بالشراء من المصارف لتوفير العملة في البنوك .   سعر الدولار في السوق السوداء إرتفع الدولار في السوق السوداء حيث سجل 18.25 جنيه مصري للشراء في مقابل 18.50 جنيه مصري للبيع . سعر الدولار في البنوك المصرية إرتفع الدولار في البنوك المصرية حيث سجل 17.40 جنيه مصري للشراء في مقابل 17.60 جنيه مصري للبيع .

اليوم الاثنين البنوك تتنافس من اجل الدولار والاخضر فى طريقة لتسجيل سعر خيالى



اليوم الاثنين البنوك تتنافس من اجل الدولار والاخضر فى طريقة لتسجيل سعر خيالى

رحلة هبوط الدولار الى سعرة الحقيقى وهو 10 جنيهات




رحلة هبوط الدولار الى سعرة الحقيقى وهو 10 جنيهات
التعويم. وكأن ما حدث في 2001-2005 لم يدركه أحد، وكأنه لا يمكن أن يحدث مجدداً، حرك المركزي المصري في 2012 أسعار الصرف، وغيّر أنظمة تداول الدولار بين البنوك ليعلن عن أزمة جديدة. قرار من وزير الصناعة في 2013 يماثل قرارات 2003 بالتزام المصدرين بالتنازل عن دولاراتهم للبنوك، ورد فعل مماثل من المصدرين بالامتناع. ثم في 2014 محاولة رشوة أو ضغط من الحكومة على المصدرين للتنازل عن حصيلتهم الدولارية للبنوك في مقابل وضع مادة في قانون القيمة أثناء صياغته تسمح لهم برد ضريبة القيمة المضافة عن حصيلة صادراتهم إذا قاموا بالتنازل عن دولاراتهم داخل الجهاز المصرفي. لم تنجح هذه المحاولة أيضاً.  ثم في 2016، تقلل الحكومة سقف طموحاتها وتحاول إقناع المصدرين بالتنازل عن نصف حصيلتهم التصديرية في مقابل استمرار برنامج دعم الصادرات. وكأن هذه الإجراءات والقوانين لم تستخدم من قبل، وكأن نتيجتها غير محسومة مسبقاً. فيما يخص تحويلات العاملين بالخارج، وهم الطرف الأعقد في هذه المعادلة لأن قدرة الحكومة على محاصرة دولاراتهم أقل بكثير من قدرتها على محاصرة دولارات المصدرين أو قطاع السياحة التي فشلت معها مسبقاً، في فبراير 2015، نجد تصريحين من محافظ البنك المركزي السابق، هشام رامز، ورئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، بأن نسب تنازل العاملين بالخارج عن الدولار في فترة ما قبل أزمة العملة الأخيرة كانت 75%، وأن هذه النسب قلت إلى 5% وفقاً للثاني، و10% وفقاً للأول. بخصوص الاستثمار الأجنبي الذي يقول عامر إنه كان في 2015 الأعلى منذ 10 سنوات وأنها -أي الاستثمارات الأجنبية المباشرة- لا تتأثر بتذبذب سعر الصرف. ميزان المدفوعات، الذي يدعونا عامر لقراءته، يبين أن صافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة في سنة 2006-2007، كانت 11 مليار وفي 2007-2008 كانت 13.2 مليار وفي 2008-2009 كان 8.1 مليار دولار، أي أن الرقم الذي يعتبره عامر أكبر رقم في العشر سنوات السابقة 6.8 مليار لا يمثل نصف الاستثمارات في 2007-2008. وبغض النظر عن هذه المغالطة الفجة، انظر لهذا التصريح لعامر نفسه يقول إن المركزي يدرس قانوناً لتثبيت سعر الصرف (ليس بشكل عام، ولكن فقط بالنسبة للمستثمرين الأجانب). وهو اعتراف صريح مدعوم ببيانات المركزي المصري بأن تذبذب سعر الصرف يؤثر على هذه النوعية من الاستثمارات، أو أن حصيلة الاستثمارات الأجنبية تقل في فترات تذبذب سعر الصرف لأن المستثمرين ببساطة لا يستطيعون حساب أرباحهم الفعلية في ظل تذبذب سعر الدولار. تعالوا نستخدم النسب الواردة في التصريحات السابقة لنرسم صورة (تقريبية) عن حجم الدولارات في البنوك في فترات تثبيت وتحرير سعر الصرف، لنشاهد كيف أن سياسات التخلي عن تثبيت سعر الصرف تطرد الدولارات من البنوك، ولنرى الاختلاف الواضح بين الإيرادات الواردة في ميزان المدفوعات، التي يحاول عامر حبس أنظارنا داخلها حتى لا نرى الفرق بينها وبين إيرادات الجهاز المصرفي من الدولار. انهارت هذه الإيرادات بسبب سياساته، وفقد المركزي المصري والجهاز المصرفي قدرتهما على السيطرة على سعر الصرف. صورة: Mohamed Sultan يوضح الشكل السابق إيرادات ثلاثة مصادر للدولار فقط، وهي الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وعوائد التصدير (غير البترولية)، وتحويلات العاملين بالخارج. الخط الأزرق – الأعلى قيمة دائماً – هو مجرد مجموع حصيلة هذه الإيرادات الثلاثة في ميزان المدفوعات المصري.  الخط الرمادي – الأقل قيمة دائماً – يصور نصيب الجهاز المصري ككل من هذه المصادر الثلاثة للدولار. حسبت هذه الإيرادات وفقاً لنسب التنازل المتغيرة: في أوقات الأزمات 5%، وفي الأوقات العادية 75%، مضافاً إليها حصيلة الاستثمارات الأجنبية المباشرة، كما وردت في ميزان المدفوعات. وهناك خط ثالث برتقالي يصور حصيلة البنوك المصرية إذا لم تتبع سياسات تحرير سعر الصرف، وظلت نسب تنازل العاملين بالخارج والمصدرين ثابتة عند 75%، وإذا ظل صافي الاستثمار الأجنبي المباشر عند مستويات ما قبل أزمة العملة (8 مليار دولار في المتوسط). يمثل الخط البرتقالي إيرادات الجهاز المصري، إذا لم نكن منسحقين تجاه شروط الدائنين – كصندوق النقد الدولي – وإذا لم يحفز المركزي المصري تجار الضوضاء على المضاربة ضد العملة المصرية وهو يعلم أنه لا يستطيع إيقافهم. في أوقات تثبيت سعر الصرف (من 2005 الى 2012) لا يظهر الخط البرتقالي أو يكون مساوياً للخط الرمادي، لأن تجار الضوضاء لم ينسحبوا بعد من الجهاز المصرفي. ويكون الخطان قريبين جداً من إجمالي الإيرادات في ميزان المدفوعات (الخط الأزرق). أما عندما يتخلى المركزي عن ضخ دولارات في السوق وعن تثبيت سعر الصرف، يظهر الخط البرتقالي أو يبتعد الخط الرمادي الذي يعبر عن الإيرادات الفعلية للبنوك. وفي ظل اضطرابات سعر الصرف، ينحدر الخط الرمادي للأسفل (كما في 2003 إلى 2005 وكما في  2012 إلى الآن). الفرق بين الخط البرتقالي والخط الرمادي هو مليارات يفقدها الجهاز المصرفي سنوياً بسبب تبني المركزي لسياسات مثل تخفيض سعر الصرف بشكل عنيف أو تعويمه. هذا الفرق بين الخطين البرتقالي والرمادي، أو هذه المليارات، هو أثر هجمات تجار الضوضاء إثر انسحابهم من الجهاز المصرفي وإحداثهم لضوضاء سعرية في السوق الموازية تستدعي مزيداً من تجار الضوضاء، وتدفع تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى الانخفاض بفعل هذه الأجواء المضطربة. هذا تقدير محسوب بناء على تصريحات متناثرة، وليس سلسلة بيانات فعلية، لأن المركزي لا يريد نشر مثل هذه البيانات. وهو تقدير لأثر سياسات تحرير سعر الصرف على ثلاثة بنود فقط من مصادر عرض الدولار. ولم نتحدث عن طلب تجار الضوضاء الاستثنائي الذي يظهر في الجهاز المصرفي وفي السوق الموازية بسبب هذه السياسات. ما تحدثنا عنه هو تجار الضوضاء في جانب فقط من العرض يخص تحويلات العاملين والتصدير. هذه المساحة الشاسعة بين ما يدخل الجهاز المصرفي من دولارات (الخط الرمادي)، وبين ما يدخل مصر من دولارات (الأزرق)، وبين ما كان يفترض أن يدخل الجهاز المصري في حالة حفاظه على سعر الصرف مستقراً (البرتقالي).  هذه المساحة الشاسعة هي جزء من «أسرار» عامر. المصدر | مدى مصر

الأحد، 27 نوفمبر، 2016

التعاملات المسائية : الدولار يرتفع فى كل البنوك بفارق كبير تحديث 7:50 م الاحد



التعاملات المسائية : الدولار يرتفع فى كل البنوك بفارق كبير تحديث 7:50 م الاحد

عاجل : مساء الاحد البنك المركزى يخالف كل التوقعات ويرفع سعر الدولار وتقارير تشير لموعد وصول الدولار الى 20 جنية




عاجل : مساء الاحد البنك المركزى يخالف كل التوقعات ويرفع سعر الدولار وتقارير تشير لموعد وصول الدولار الى 20 جنية
خالف البنك المركزي المصري، التوقعات بشأن انخفاض أسعار الدولار خلال الفترة المقبلة، وقام رسمياً اليوم الأحد، برفع سعر الدولار أمام الجنيه المصري، ليسجل 17.4854 جنيه للشراء، مقابل 17.8969 جنيه للبيع، بعدما كان يسجل 17.3766 جنيه للشراء 17.3053، وسعر 17.8134 جنيه للبيع، أمس السبت. وتأتي هذه الخطوة من جانب البنك المركزي، بعد الزيادة الملحوظة خلال اليومين الماضيين، في أسعار الدولار بالبنوك المصرية، وتزامناً مع توقعات بنك أرقام كابيتال، بارتفاع الورقة الخضراء، ووصولها لسعر 20 جنيه خلال الفترة المقبلة، قبل انخفاضه مع بداية العام المقبل، وتراوحه، ما بين 12 و 13 جنيه. ومن ناحية أخرى، أعلن البنك المركزي المصري، اليوم الأحد، عن طرحه أذون خزانة بقيمة 9.250 مليار جنيه، وذلك لسد العجز المستمر في الموازنة العامة للدولة، والتي أصبحت تشكل صداعاً في رأس النظام الحاكم.

سعد الدين إبراهيم يفجّر مفاجأة كبرى ويؤكد عدم وصول باقي شرائح صندوق النقد إن لم تفعل الدولة هذا الأمر على وجه السرعة



سعد الدين إبراهيم يفجّر مفاجأة كبرى ويؤكد عدم وصول باقي شرائح صندوق النقد إن لم تفعل الدولة هذا الأمر على وجه السرعة
عاد الدكتور سعد الدين إبراهيم مرة أخرى بالحديث عن المصالحة مع جماعة الإخوان المسلمين، وعلاقة ذلك بقرض صندوق النقد الدولي، مشيراً إلى أن الاستقرار شرط من شروط الجهات التي أقرضت مصر. وأضاف سعد الدين في تصريحات صحفية اليوم أن الجهات المقرضة لمصر تريد الاستقرار والاستثمار، وذلك لكي تضمن أن تكون الدولة قادرة على تسديد هذا القرض، مشيراً إلى أن المصالحة شرط أساسي للاستقرار، وأن عدم إتمام المصالحة بين الدولة والإخوان سيدفع صندوق النقد إلى عدم دفع بقية شرائح القرض. وتابع إبراهيم قائلاً “أرى عدم وجود استقرار دون مصالحة”، مشددا على أن دعوته وإلحاحه على ضرورة المصالحة نابعة من رؤيته أنها أساس الاستقرار”.

السوق السوداء تسيطر من جديد على سعر الدولار رغم ارتفاعة اليوم الاحد


السوق السوداء تسيطر من جديد على سعر الدولار رغم ارتفاعة اليوم الاحد
سعر الدولار اليوم في السوق السوداء الأحد 27/11/2016 وصل سعر الدولار في السوق السوداء اليوم في مصر إلى 18.25 جنيه للشراء مقابل 18.50 جنيه للبيع، جاء ذلك بعد قرار البنك المركزي الرسمي بتعويم الجنيه، حيث خفضت الحكومة الجنيه بنسبة كبيرة تصل إلى 50% من قيمته، مما ينذر بكارثة كبيرة، في ظل أزمة اقتصادية طاحنة، تعيشها البلاد للمرة الأولى، مما أدى إلى تدهور سعر الدولار اليوم في مصر بيع وشراء.

بعد 3 أسابيع فقط من تعويم الجنيه| اجراء هام وعاجل من «البنك المركزي».. والدولار يقفز إلى 18.25 جنيهاً بهذا البنك



بعد 3 أسابيع فقط من تعويم الجنيه| اجراء هام وعاجل من «البنك المركزي».. والدولار يقفز إلى 18.25 جنيهاً بهذا البنك
يواصل البنك المركزي المصري، اتخاذ القرارات والإجراءات الضرورية، للحد من العجز المستمر للموازنة العامة للدولة، فقد أعلن المركزي اليوم، نيابة عن وزارة المالية، عن طرح أذون خزانة بقيمة إجمالية تقدر بـ9.2 مليار جنيه، وتبلغ قيمة الطرح الأول لأذون خزانة لأجل 91 يومًا، 5.7 مليار جنيه. كما أعلن البنك المركزي، عن طرح أذون بقيمة 3.5 مليار جنيه لأجل 273 يومًا، تزامناً مع قراب وصول قيمة العجز فى الموازنة العامة للدولة، بنهاية العام المالي الجاري، إلى 322 مليار جنيه، على أن يتم تمويله عن طريق طرح أذون وسندات خزانة، أدوات الدين الحكومية، وعن طريق المساعدات والمنح من الدول العربية والقروض الدولية. ومن ناحية أخرى، قفز سعر الدولار ببنك الإمارات دبي الوطني إلى مستوى قياسي مسجلا نحو 17.25 جنيها للشراء، و18.25 جنيها للبيع، ليسجل أعلى سعر بيع.

قفزة كبيرة ومفاجئة في سعر الدولار الآن ببعض البنوك والورقة الخضراء تسجل رقماً تاريخياً جديداً



قفزة كبيرة ومفاجئة في سعر الدولار الآن ببعض البنوك والورقة الخضراء تسجل رقماً تاريخياً جديداً
ما زال الدولار الأمريكي يواصل تذبذبه ما بين الارتفاع والانخفاض في البنوك الرسمية، فبعد تخطيه سعر الـ18 جنيه الأسبوع الماضي لأول مرة بعد قرار التعويم، عاود الهبوط مرة أخري في نهاية الأسبوع الماضي ومطلع الحالي، ولكنه ارتف اليوم الأحد مرة أخرى بشكل مفاجيء في منتصف تعاملات اليوم. حيث سجل سعر الدولار الآن في بنك الإمارات دبي الوطني والوطني العماني أعلى سعر للبيع، ووصل إلى 18:25 جنيه، وتبعه بنك المشرق حيث يبع الورقة الخضراء بـ 18.10 جنيه، ثم بنك HSBC بـ 18 جنيه، فيما بلغ أقل سعر للبيع لدى بنك الاستثمار العربي بـ 17.50 جنيه. وكان البنك المركزي اتخذ قرار تعويم الجنيه في الثالث من نوفمبر الجاري، وأطلق الحرية للبنوك لتحديد سعر الدولار وذلك حسب العرض والطلب.

السبت، 26 نوفمبر، 2016

رئيس شعبة الصرافة : يفجر مفاجأة بشان سعر الدولار الحالى ويحدد موعد وصل الدولار للسعر الطبيعى





رئيس شعبة الصرافة : يفجر مفاجأة بشان سعر الدولار الحالى ويحدد موعد وصل الدولار للسعر الطبيعى
فجر “علي الحريري”، سكرتير شعبة شركات الصرافة باتحاد الغرف التجارية، مفاجأة من العيار الثقيل، بعد تأكيده على توافر الدولار بكميات كبيرة، بعد قرار “تعويم الجنيه”، الذي أدى لاستقرار سوق الصرف، لدرجة أنه لا يجد من يشتريه، مشيراً بأن تراجع إقبال الأفراد على شرائه من الصرافة، تسبب في وجود أزمة سيولة بالعملة المصرية ببعض فروع شركات الصرافة. هذا وقد طالب “الحريري”، المواطنين بالذهاب إلى شركات الصرافة لشراء الدولار، خاصةً في ظل صعوبة الحصول على عليه من البنوك، لافتاً بأنه سعره بالبنوك مثل سعر بالصرافات، وربما يقل بعض الشيء بالصرافات، لجذب الأفراد، فضلاً عن سهولة إجراءات بيعه وشرائه بها. وأكد سكرتير شعبة شركات الصرافة باتحاد الغرف التجارية، بأن سعر الدولار حالياً هو سعر وهمي، وأنه سينخفض ويصل لسعره الحقيقي، قريباً، خاصةً مع عودة السياحة.

التعاملات المسائية : استقرار سعر الدولار فى كل البنوك عند هذا السعر




التعاملات المسائية : استقرار سعر الدولار فى كل البنوك عند هذا السعر
واصلت أسعار الدولار في أغلب البنوك المصرية استقرارها خلال منتصف تعاملات اليوم السبت، مقارنة بأسعار إغلاق يومي الجمعة والخميس. و استقر سعر الدولار في بنك مصر خلال منتصف تعاملات اليوم، عند 17.415 جنيه للشراء، و 17.755 جنيه للبيع، وهو نفس سعر إغلاق أمس الجمعة. كما استقر سعر الدولار في البنك الأهلي المصري خلال تعاملات منتصف السبت على نفس أسعار أمس دون أي تغير يذكر، حيث سجل نحو 17.4 جنيه للشراء، 17.75 جنيه للبيع. واستقر كذلك سعر الدولار في البنك التجاري الدولي خلال تعاملات اليوم، عند 17.30 جنيه للشراء، 17.75 للبيع مقابل، وهي نفس أسعار أمس. كما استقر سعر الدولار في بنك القاهرة خلال تعاملات المنتصف عند 17.40 جنيه للشراء، 17.75 جنيه للبيع، وهو نفس أسعار أمس الخميس. بينما سجل سعر الدولار في مصرف أبو ظبي الإسلامي - مصر، نحو 17.40 جنيه للشراء، و17.80 جنيه للبيع للأفراد.

شاهد اليوم الصرافات تشهد اخطر تحول فى عملية بيع وشراء الدولار منذ التعويم




شاهد اليوم الصرافات تشهد اخطر تحول فى عملية بيع وشراء الدولار منذ التعويم
أكد على الحريري سكرتير شعبة شركات الصرافة باتحاد الغرف التجارية، أن تعويم الجنيه أدى إلى استقرار سوق الصرف وتوافر الدولار، مقارنة بما كان يحدث قبل التعويم. وقال علي الحريري - خلال اتصال هاتفي مع مصراوي- إن "الدولار أصبح متوفرًا في شركات الصرافة، ولكن لا نجد من يشتريه". وكان البنك المركزي قرر يوم الخميس 3 نوفمبر الجاري تحرير أسعار الصرف، وترك للبنوك مهمة تسعير شراء وبيع النقد الأجنبي، بهدف استعادة تداوله داخل القنوات الشرعية وإنهاء السوق السوداء للنقد الأجنبي تمامًا. وأضاف "الحريري" أن تراجع إقبال الأفراد على شراء الدولار من الصرافة تسبب في وجود أزمة سيولة بالعملة المصرية ببعض فروع شركات الصرافة". ودعا على الحريري، المواطنين إلى الذهاب إلى شركات الصرافة لشراء الدولار، قائلًا "البعض يقول إن البنوك لا تبيع الدولار.. فلماذا لا يذهب إلى شركات الصرافة.. السعر مثل البنوك.. وأحيانًا قد نضطر لتخفيض السعر لجذب الأفراد". وشهدت أسعار الدولار تقلبات في البنوك منذ التعويم حيث ارتفع من 13 جنيهًا -السعر الاسترشادي بداية التعويم- إلى 18 جنيهًا، ثم تراجع إلى مستويات الـ15 جنيهًا ونصف، وصعد إلى مافوق الـ17 جنيهًا. وتراوح سعر الدولار في البنوك، اليوم السبت، مابين 17.41 و 17.30 جنيهًا للشراء، ومابين 17.75 و 17.80 جنيهًا للبيع للأفراد. وأشار سكرتير شعبة الصرافة، إلى سهولة إجراءات بيع وشراء الدولار من شركة الصرافة مقارنة بالبنوك. وأوضح أنه يتم تصوير البطاقة لكل من يشتري دولار يعادل 30 ألف جنيه، بالإضافة إلى إيصال عملية البيع أو الشراء. وعن ارتفاع سعر الدولار، قال "هناك أساسيات لابد أن تحدث لكي يتراجع الدولار لسعره الحقيقي أمام الجنيه أبرزها عودة السياحة"، مؤكدًا أن سعر الدولار حاليًا وهمي وغير حقيقي.

بداية قوية للدولار فى بداية تعاملات الاسبوع الحالى اليوم الاحد فى كل البنوك



بداية قوية للدولار فى  بداية تعاملات الاسبوع الحالى اليوم الاحد فى كل البنوك
شهد سعر الدولار اليوم السبت فى بداية تعاملات الاسبوع تغيرآ فى بعض البنوك المصرية، حيث واصل الدولار ارتفاعاته منذ الاسبوع الماضى واقترب من سعر الـ18 جنيهآ وسط حذر من البنوك فى عمليات بيع الدولار. وسجل الدولار ارتفاعآ فى بعض البنوك المصرية صباح اليوم حيث سجل فى بنك SAIB سعر 17.55 للشراء و 17.85 ، كما ارتفع ايضآ فى البنك المصري الخليجي وسجل سعر 17.45 للشراء و سعر 17.95 للبيع ، كما استقر سعر الدولار فى بعض البنوك فى بداية التعاملات الصباحية, واليكم قائمة بسعر الدولار بالبنوك

الان ...سعر الدولار فى السوق السوداء اليوم السبت تحديث مستمر




الان ...سعر الدولار فى السوق السوداء اليوم السبت تحديث مستمر
ـــ يمر الدولار في السوق السوداء في تلك الفترة بحالة كبرى من الإرتفاع الغير مسبوق والذي جاء بصورة مفاجأة بعد قرار تعويم الجنيه المصري، مما أدى إلى إرتفاعه أيضا في البنوك المصرية، وهذا ما سبب الرعب لكافة الأفراد والمستوردين، نظرا لإرتباط الدولار بالعديد من الأشياء الأخرى.   فعلى الرغم من أن الدولار يسجل إرتفاعا كبيرا ومبالغا في البنوك المصرية أيضا إلا أنه هناك الكثير من الشكاوي التي وردت بخصوص قلة العملة الخضراء في البنوك المصرية، للخوف الشديد لدى الأفراد من بيع ما لديهم والتعرض للخسارة فيما بعد.   سعر الدولار في السوق السوداء إرتفع الدولار في السوق السوداء حيث سجل 18.25 جنيه مصري للشراء في مقابل 18.50 جنيه مصري للبيع .   سعر الدولار في البنوك المصرية إرتفع الدولار في البنوك المصرية حيث سجل 17.40 جنيه مصري للشراء في مقابل 17.60 جنيه مصري للبيع .

الجمعة، 25 نوفمبر، 2016

من جديد نائب رئيس البنك الاهلى فى تصريحات هامة عن سعر الدولار فى البنوك الفترة المقبلة




من جديد نائب رئيس البنك الاهلى يتحدث عن سعر الدولار ويحدد موعد انخفاضة
يتابع الشارع المصرى بإهتمام بالغ أسعار الدولار فى البنوك المصريه ، و يصاب بالقلق البالغ من ارتفاعه تارة ، و الفرح من انخفاضه تارة أخرى ، و لان التعويم يعنى تحرير سعر الصرف للبنوك بحسب حاجتها للدولار ، فإن كل بنك يقوم بوضع سعر له كل يوم ، و من الطبيعى يبحث حائزى الدولار عن أعلى سعر فى أى بنك ليتوجهوا اليه ، و على النقيض من ذلك يبحت المشترون للدولار عن أقل سعر له فى البنوك المصريه . فى مداخلة هاتفيه أجراها نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي ” يحيى أبو الفتوح ” مع الاعلاميه لبنى عسل على شاشة تليفزيون الحياة فى برنامج الحياة اليوم ، أكد فيها ان الحصيلة الدولارية للبنوك بعد التعويم كبيرة جدا ، كما أعلن ان هناك اقبال كبير جدا على شراء الشهادات المعروفه اعلاميا ب ” ال 20 %  ” ، و طمأن الشعب المصرى أن التذبذب الحالى لأسعار الدولار غير مُقلق للغايه ، حيث انه لابد من وجود تخبط فى المراحل الاولى من التعويم . كما قال ان سعر الدولار فى الوقت الحالى قد بدأ فى الانخفاض التدريجى ، لذا فعمليات الصعود و الهبوط لا تدعو للقلق على الاطلاق ، و هو ما أكده أيضا بحسب جريدة الوطن الدكتور ” منير الزاهد ” الذى يشغل منصب ” رئيس مجلس ادارة بنك القاهرة ” فى تصريحاته الأخيرة اليوم . و استكمالا لتفاصيل المكالمة الهاتفيه فقد أضاف أبو الفتوح أن تحويلات المصريين بالخارج قد تضاعفت حوالى 10 أضعاف بعد تحرير سعر الصرف بالبنوك المصريه فى الفترة الأخيرة .

امر فى منتهى الخطورة لكل حائزى الدولار والمتعاملين به احزر هذا الشىء



امر فى منتهى الخطورة لكل حائزى الدولار والمتعاملين به احزر هذا الشىء
ليست مفاجأة فى ايامنا هذه ان تجد ان عملة الدولار التى اشتريتها سواء لشراء المنتجات أو للسفر هى عملة دولار مزيفه وذلك بسبب الإرتفاع الحاد الذى شهده سعر الدولار اليوم فى مصر سواء فى البنوك أو فى السوق السوداء للدولار ,وقد صُدم الكثير من المصريين فى الأونه الأخيره بعد شرائهم عددا من ورقة الدولار المزيفه هذه الصدمة التى لم يتحملها البعض حتى انهم اصيبوا بحالات الإغماء أو السكتة القلبية فبعض المصريين ربما يكون قد وضع كل ما يملك ” تحويشة العمر ” فى عملة الدولار لأنها العمله الأكثر إستقراراً وربحأ كما يرى الكثيرين . إذا لننتقل الى النقطة الأهم والأخطر كيف نحمى أنفسنا من الوقوع فى فخ شراء عملة الدولار المزيفه التى أنتشرت فى الأونه الأخيره وسوف نشرح لكم على موفعنا نجوم مصرية أسهل طريقة للتعرف على ورقة الدولار المزيفه نعم هذه طريقة سهلة ليتمكن الشخص العادي من معرفة إذا كانت ورقة الدولار فئة 100 $ حقيقية أم مزيفه . 1- عن طريق شريط الأمان الأزرق : وهو واحد من أحدث طرق إستخدام التكنولوجيا الحديثه لمكافحة تزوير العملة وخاصة الدولار ، ويتكون هذا الشريط من مئات الآلاف من النقاط الدقيقه التي تسبب تشكل الرموز داخلها لتتحول عند تحريكها الى شكل أجراس الحرية وكذلك إلى الرقم “100” ثم يتكرر هذا التحول كلما قمت بإمالة ورقة ال 100$. 2- عن طريق تغير لون جرس الحريه : نجد الان ان ورقة المائة دولار منقوش عليها علامه نحاسية اللون مرسوم بداخلها جرس الحرية ، والذي يتغير من النحاس إلى اللون الأخضر حسب إمالة العمله يميناً أو يساراً . 3- عن طريق أثار الطباعة البارزه : إذا قمت بتحريك إصبعك على طول كتف بن فرانكلين ، فسوف تشعر بأن الرسوم الموجوده بارزه وليست مجرد طباعه تقليديه . 4- عن طريق تكبير صورة فرانكلين : سوف ترى عبارة “The United States of America” المطبوعة بخط صغير جدا جدا موجود على طول سترة فرانكلين وسف ترى عبارة “One Hundred USA ” مطبوعه على إمتداد الريشة الموجوده على ورقة المائة دولار . هذه كانت أهم وأسهل الطرق لمعرفة إذا كانت ورقة المائة دولار مزيفه أم حقيقية وذلك تجنباً للوقوع فى هذه الكارثة والصدمة التى وقع فيها الكثير من المصريين عند شرائهم لهذه الدولارات المزيفة .

متابعة مستمرة لسعر الدولار فى السوق السوداء اليوم الجمعة والاخضر يقفز لرقم كبير من جديد




متابعة مستمرة لسعر الدولار فى السوق السوداء اليوم الجمعة  والاخضر يقفز لرقم كبير من جديد
ــ يمر الدولار في السوق السوداء في تلك الفترة بحالة كبرى من الإرتفاع الغير مسبوق والذي جاء بصورة مفاجأة بعد قرار تعويم الجنيه المصري، مما أدى إلى إرتفاعه أيضا في البنوك المصرية، وهذا ما سبب الرعب لكافة الأفراد والمستوردين، نظرا لإرتباط الدولار بالعديد من الأشياء الأخرى.   فعلى الرغم من أن الدولار يسجل إرتفاعا كبيرا ومبالغا في البنوك المصرية أيضا إلا أنه هناك الكثير من الشكاوي التي وردت بخصوص قلة العملة الخضراء في البنوك المصرية، للخوف الشديد لدى الأفراد من بيع ما لديهم والتعرض للخسارة فيما بعد.   سعر الدولار في السوق السوداء إرتفع الدولار في السوق السوداء حيث سجل 18.25 جنيه مصري للشراء في مقابل 18.50 جنيه مصري للبيع .   سعر الدولار في البنوك المصرية إرتفع الدولار في البنوك المصرية حيث سجل 17.40 جنيه مصري للشراء في مقابل 17.60 جنيه مصري للبيع .

الدولار يواصل الصعود اليوم الجمعة فى كل البنوك تحديث 2:25 م



الدولار يواصل الصعود اليوم الجمعة فى كل البنوك تحديث 2:25 م

أرقام كابيتال يفجر مفاجأة غير متوقعة: «الدولار سيصل لـ20 جنيهاً خلال الفترة المقبلة».. ويكشف عن موعد انهياره وتسجيله رقم متدني




أرقام كابيتال يفجر مفاجأة غير متوقعة: «الدولار سيصل لـ20 جنيهاً خلال الفترة المقبلة».. ويكشف عن موعد انهياره وتسجيله رقم متدني
تشهد أسعار الدولار بالبنوك المصرية في الفترة الأخيرة، حالة من عدم الاستقرار في بينما شهدت تعاملات اليوم الخميس الصباحية تغيرات طفيفة بأسعار الصرف، وذلك عقب ارتفاع سعر شراء الدولار بصورة واضحة بداية الأسبوع الجاري، ليتخطى مستوى 17.35 جنيه لدى معظم البنوك. ومن جهته، توقع تقرير لبنك استثمار “أرقام كابيتال”، أن يرتفع سعر صرف الدولار لمستويات تصل إلى 19 أو 20 جنيها خلال الفترة المقبلة، قبل أن يبدأ في التراجع، ويصل إلى حدود ما بين 12 إلى 13 جنيها في مطلع العام الجديد، مدفوعاً بزيادة التدفقات من السوق السوداء إلى النظام المصرفي الرسمي، وضخ المستثمرون للسيولة عبر شراء الأوراق المالية المصرية. ومن ناحية أخرى، نجح قرار الحكومة مطلع الشهر الجاري، بتحرير سعر الصرف، من توجيه ضربة قوية للسوق السوداء، التي تواجه كساداً في حركة الصرف للعملة الخضراء، بسبب التقارب الكبير بين الأسعار المطروحة من قبل التجار والمتعاملين بالسوق السوداء وبين الأسعار الحالية بالبنوك،.

الخميس، 24 نوفمبر، 2016

الدولار يسجل أعلى مستوى في 14



الدولار يسجل أعلى مستوى في 14
ارتفع الدولار أمام سلة من العملات الرئيسية في تعاملات اليوم الخميس، لأعلى مستوى في أربعة عشر عاما، بدعم صدور بيانات اقتصادية أمريكية قوية، ومحضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي، الذي أشار إلى تزايد إمكانية رفع سعر الفائدة قبيل نهاية الشهر القادم. وسجل مؤشر الدولار، الذي يقيس أداءه أمام سلة من العملات الرئيسية 102.07 نقطة، ليسجل أعلى مستوى منذ أبريل 2003. وصعد الدولار أمام الين الياباني إلى أعلى مستوى في ثماني أشهر، بإضافة نحو بواقع 0.75% عند 113.40 ين. وتراجع اليورو أمام العملة الأمريكية بواقع 0.13% إلى 1.0536 دولار، مسجلا أدنى مستوى في عام، كما انخفض الجنيه الإسترليني أمام الدولار بنحو 0.14%، ليبيع عند مستوى 1.2418 دولارا، بعد أن أعلنت الحكومة البريطانية نمو بريطانيا بواقع 2.1% هذا العام مقارنة بتقديراتها السابقة عند 2%، وخفضت الحكومة توقعاتها للنمو خلال العام القادم إلى 1.4% من 2.2%، في تراجع الاستثمارات وزيادة التضخم في أعقاب انخفاض قيمة الجنيه الإسترليني. وأنهت العملة الخضراء سلسلة مكاسبها التي استمرت على مدار عشرة أيام يوم الإثنين مع اتجاه المستثمرين لجني الأرباح، لتقطع أطول سلسلة مكاسب منذ مايو 2012، بعد ما استفادت العملة من تصاعد التكهنات حول زيادة أسعار الفائدة الفائدة الأمريكية في ظل إشارات تعافي اقتصاد الولايات المتحدة، والتفاؤل بوعود الرئيس المنتخب دونالد ترامب بشأن تعزيز النمو وزيادة الإنفاق

هام وعاجل : محافظ البنك المركزى يتحدث عن مسيرة الدولار خلال الاسبوع القادم وحتى نهاية الشهر




هام وعاجل : محافظ البنك المركزى يتحدث عن مسيرة الدولار خلال الاسبوع القادم وحتى نهاية الشهر
ينتظر الأفراد في تلك الأيام الإجراءات الخاصة بالبنك المركزي الخاصة بسعر الدولار، وخاصة بعد أن أعلن محافظ البنك المركزي المفاجأة الصاعقة عن سعر الدولار في الأيام المقبلة ومصير السوق السوداء .   فأوضح طارق عامر محافظ البنك المركزي أن الدولار في الأيام المقبلة سوف يظل في إرتفاعاته تقريبا إلى نهاية هذا الشهر الحالي ثم يبدأ في الإنخفاض تدريجيا من جديد إلى أن يصل إلى سعر ثابت.   وخاصة بعد الإرتفاع الصادم في سعر الدولار الذي ظهر اليوم بعد أن تخطى الدولار ال 18 جنيه مصري في السوق السوداء ووصل إلى هذا السعر تقريبا في البنوك المصرية .  

هاااام بلتون : تكشف عن إجراء جديد للبنك المركزى سيؤثر على ودائع المصريين بالبنوك




هاااام بلتون : تكشف عن إجراء جديد للبنك المركزى سيؤثر على ودائع المصريين بالبنوك
ـــ أعلنت شركة بلتون المالية القابضة عن إجراء صادم للبنك المركزي سوف يقوم بإتخاذه في الأيام القادمة، حيث أن أداء الجنيه أمام الدولار في الأيام الماضية كان يدعم وجهة النظر الخاصة بها، وهي رفع جديد للفائدة بواقع 2 %، وسوف يبدأ في النصف الثاني من 2017 .   حيث أشارت إلىأن إستقرار العملة المحلية في مقابل الدولار أمر صعب ويتطلب دافع قوي أخر، بعد أن رفع الدولار إلى أكثر من 18 جنيه مصري، ومع هذا فأن الحكومة مازالت في حاجة للإقتراض بنسب عالية ولم يعد البنك المركزي قادر على تمويل عجز الموازنة بعد قرض البنك الدولي .   كما أوضحت شركة بلتون أنه في خلال الأشهر الماضية الأولى من العام الحالي إرتفعت إصدارات أذون الخزانة والسندات الحكومية أكثر من 64 %، مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وهذا أدى إلى تمويله جزئيا من خلال عمليات غير مباشرة.   وأوضحت أن مصر سوف تؤجل إصدار السندات الدولية لشهر يناير المقبل بنحو 2 : 3 مليار دولار، بسبب تأثيرا ترامب بعد فوزه على الفائدة وتصاعدها .   المصدر .. الأهرام الكندي .

التعاملات المسائية : على غير المتوقع فى نهاية الاسبوع زياده كبيره فى سعر الدولار فى كل البنوك تحديث 4:40 م الخميس




التعاملات المسائية : على غير المتوقع فى نهاية الاسبوع زياده كبيره فى سعر الدولار فى كل البنوك تحديث 4:40 م الخميس

السوق السوداء تنجح فى سحب الدولار من البنوك اليوم الخميس 24/11




السوق السوداء تنجح فى سحب الدولار من البنوك اليوم الخميس 24/11
أكد مصدر بالسوق السوداء ارتفاع سعر الدولار  اليوم مؤكداً أنه تخطى حاجز الـ18.00جنيه، ويتوقع الخبراء هبوط السعر خلال الأيام القادمة في حالة وصول الشريحة الأولى من قرض صندوق النقد الدولي.

الأربعاء، 23 نوفمبر، 2016

كفة الدولار تميل للبنوك تعرف على خطة البنوك لسحب الدولار من السوق السوداء



كفة الدولار تميل للبنوك تعرف على خطة البنوك لسحب الدولار من السوق السوداء
وجهت البنوك الرسمية ضربة قوية للسوق السوداء، وقامت بالقضاء عليها تماماً، حيث قامت بترويضها، من خلال سحب البنوك للعملات الموجودة في السوق الموازية بسعر أعلى مما تقدمه للأفراد. وقال تجار للعملة بالسوق السوداء أن البنوك بدأت بسحب الدولار والعملات الأجنبية الأخرى من التجار وشركات الصرافة، وذلك بعرضها أسعار مميزة عن الأسعار التي تتعامل بها، وأكد تجار العملة على أنهم يقومون بجمع الدولار الأمريكي لحساب البنوك، مشيراً إلى أنه هناك حالة من انعدام الطلب تماماً للورقة الخضراء من السوق الموازية. وكانت السوق السوداء بدأت في الظهور على استحياء خلال الأسبوع الماضي، تزامناً مع وقف البنوك تغطية السلع الغير أساسية، ومع سماح البنك المركزي لتغطيها اختفت مرة أخرى بشكل سريع.

بعد الارتفاع الملحوظ في سعر الدولار في البنوك ..نائب رئيس البنك الأهلي المصري يحدد موعد إنخفاضه مرة أخري



بعد الارتفاع الملحوظ في سعر الدولار في البنوك ..نائب رئيس البنك الأهلي المصري يحدد موعد إنخفاضه مرة أخري
واصلت أسعار الدولار إرتفاعها في البنوك بشكل ملحوظ لليوم الثاني على التوالي ، ويرجع الكثير من المصرفيين أسباب إرتفاع سعر الدولار في البنوك إلى تنامي الطلب على الدولار  من قبل التجار والمستوردين لتلبية طلبات تمويل استيراد السلع غير الأساسية فى مقابل نقص المعروض منه لدي البنوك، حيث ما زال يفضل حائزو الدولار الاحتفاظ بما لديهم من دولارت خوفاً من تعرضهم للخسارة نتيجة الزيادة المستمرة في سعر الدولار في البنوك حيث أنهم يتوقعون استمرار تلك الزيادة في سعر الدولار. من جهة أخري قال يحي أبو الفتوح نائب رئيس البنك الأهلي المصري أنه من المتوقع بعد تلبية طلبات التجارة والمستوردين لتمويل عمليات الاستيراد الجارية حالياً، وانخفاض الطلب على الدولار فإنه من المتوقع أن تنخفض أسعار الدولار مرة أخرى وذلك خلالا الأيام المقبلة. وأشار نائب رئيس البنك الأهلي المصري أن سعر الدولار الآن يخضع لأليات العرض والطلب وأن إرتفاع سعر الدولار وإنخفاضه هو شىء طبيعي ومتوقع وذلك بعد التحرير الكامل لسعر الدولار في البنوك.

عاجل/ ارتفاعات جنونية فى سعر الدولار داخل البنوك الحكومية وفقاً لأخر تحديثات التعاملات المسائية اليوم الأربعاء 2016/11/23



عاجل/ ارتفاعات جنونية فى سعر الدولار داخل البنوك الحكومية وفقاً لأخر تحديثات التعاملات المسائية عصر اليوم الأربعاء 2016/11/23
بدأت البنوك الرسمية المصرية في العمل  بصفة مستمرة من التاسعة صباحاً حتى التاسعة مساء كل يوم حتى في العطلات الأسبوعية لمواكبة التعاملات المصرفية للدولار وما يصاحبه من تغيرات في تداول العملة الأجنبية داخل البنوك وما يسد العرض والطلب فى السوق  ومتابعة عمليات بيع وشراء العملات الأجنبية وصرف الحوالات المصرفية من وإلى المصريين . لتبدأ البنوك الحكومية  اليوم الأربعاء 2016/11/23  في العمل الشاق  بعد قرار تعويم الجنيه رسمياً  لمتابعة كل جديد في أسعار الدولار وتبعيات قرار البنك المركزي بتعويم الجنيه المصري . أسعار الدولار داخل البنك الأهلي تعاملات اليوم  الأربعاء 2016/11/23 بالإضافة إلى العملات الأجنبية الأخري وعلى رأسها الدولار الأمريكي الذي ارتفع بمعدل كبير  ليصل إلى سعر 17.40 للشراء ووصل 17.70 للبيع أسعار داخل بنك مصر *** حيث أعلن بنك مصر المصرفي عن أخر تحديثات سعر الدولار داخل البنوك بالإضافة إلى أسعار العملات الأجنبية الأخري وعلى رأسها الدولار الأمريكي الذي وصل إلى سعر 17.415 للشراء ووصل 17.755 للبيع ليعود للارتفاع بمعدل كبير بالمقارنة  بتعاملات أمس وهى المبينة في الجدول التالي… حيث سجل سعر الدولار اليوم الأربعاء 2016/11/23  داخل البنوك الرسمية ليعود بالارتفاع فى مستوياته حتى وصل  تعدى حاجز 17.75 جنيها فى تعاملات اليوم واقترب من حاجز 18 جنيهاً  حيث يزداد التعاملات من المواطنين الذين يحتاجون للعملان الأجنبية على البنوك لكونه أصبح مساوياً لأسعار السوق السوداء وذلك بسبب قرارات الحكومة بتعويم الجنيه المصري وقرارات بوقف الاستيراد من الخارج وهو القرار الذي أثار ضجة كبيرة جداً في جميع الأوساط خلال الأيام القليلة الماضية، بسبب التأثيرات الكبيرة جداً لهذا القرار الهام الذي قفز بأسعار الدولار إلى قفزة كبيرة وقلل قيمة الجنيه المصري بقيمة 48 % مما يؤثر بالسلب على الأسعار …ومن ضمن تبعيات تعوي الجنيه أسعار البنزين التي زادت فجاءة أمس والتي  خلقت أزمة في البنزين وتزاحم على محطات الوقود.