تابعنا على فيسبوك

السبت، 31 ديسمبر، 2016

شاهد العامل المتسبب فى هبوط الدولار هذة الايام وسعر الدولار بعد زوالة




شاهد العامل المتسبب لهبوط الدولار هذة الايام وسعر الدولار بعد زوالة
كتبت - ياسمين سعيد تراجعت قيمة الدولار قليلًا فى البنوك المصرية بعد أن هدأ الطلب عليه تزامنًا مع إجازة الكريسماس ليسجل مستويات دون الـ18 جنيهًا فى غالبية البنوك، سواء من حيث الشراء أو البيع.
وفقد الدولار قوة الدفع التى طالما لازمته لأسباب مرتبطة بالتوقف المؤقت عن الاستيراد ليصل سعر شرائه لدى بعض البنوك الى ما دون الـ18 جنيهًا وهو السعر الذى تخطاه الدولار منذ فترة.
وعلى رغم وضوح المعطيات الراهنة لسعر الدولار إلا أن عملية تسعيره فى الأيام التالية لا يمكن توقعها على اعتبار أن الدولار كان فى السابق يمضى فى اتجاه صعودى واحد لكن لا يوجد توقع على سبيل اليقين يحسم تداعيات التطورات الإيجابية التى تنتظرها مصر فى 2017 على سعر الدولار، سواء من حيث بدء عودة السياحة مجددًا أو تزايد الاستثمارات الأجنبية القادمة بعد إقرار قانون الاستثمار.
وعلى صعيد سعر الدولار فى البنوك خلال تعاملات اليوم الأخير من عام 2016 فقد خفض البنك التجارى الدولى سعر شراء الدولار بـ17.95 جنيه مقابل 18.20 جنيه للبيع، فى الوقت الذى خفض البنك الأهلى سعر الدولار إلى 18 و18.25 جنيه للشراء والبيع "على التوالى"، كما خفض كل من بنكى القاهرة ومصر سعر الدولار إلى 18 و18.26 جنيه للشراء والبيع على التوالى.
ومالت البنوك التى تعود ملكيتها لمستثمرين أجانب الى تسعير الدولار بمستويات أعلى، حيث حدد بنك الإمارات دبى الوطنى سعر الدولار بـ18.85 جنيه للشراء و18.95 جنيه للبيع، كما حدد البنك الأهلى اليونانى سعر الدولار بـ18.75 19.30 جنيه للشراء والبيع على التوالى.
هذا الخبر منقول من : الوفد



ليست هناك تعليقات:
التعليقات